الهيكلة القضائية الجديدة نقلة نوعية في تاريخ القضاء السعودي

27/08/2014

​​​

حقق مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرافق القضاء نقلة نوعية في القضاء بزيادة عدد القضاة في المملكة بالإضافة إلى عملية الربط الإلكتروني بين وزارة العدل والجهات الحكومية، كما يمكن القول باكتمال الهيكلة القضائية الجديدة وذلك بعد أن أعلنت لجنة يشرف عليها وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى أن محاكم الأحوال الشخصية في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والرياض وجدة والدمام ستباشر اختصاصاتها المنصوص عليها في المادة 33 من نظام المرافعات اعتبارا من تاريخ 1435/10/21هـ .

تضمنت الهيكلة القضائية الجديدة إعادة تشكيل محاكم الدرجة الاولى حسب الاختصاص لتكون (المحاكم العامة – المحاكم العمالية – محاكم الأحوال الشخصية – المحاكم الجزائية –المحاكم التجارية – محاكم ودوائر التنفيذ)، كما شملت إعادة تشكيل المجلس الاعلى للقضاء والمحكمة العليا وإعادة هيكلة محكمتي الاستئناف في الرياض ومكة المكرمة ودعمهم بالقضاة والدوائر المناسبة مع فتح 11 محكمة استئناف في باقي مناطق المملكة بحسب تصريح الشيخ محمد أمين مرداد عضو المجلس الأعلى للقضاء رئيس لجنة تطبيق آلية تنفيذ نظام القضاء.الجدير بالذكر أن محكمة الأحوال الشخصية تُعنى بنظر القضايا الأسرية شاملة وقضايا الطلاق والخلع والنفقة والحضانة وما له علاقة بها، وتشمل كل الدوائر الإنهائية ما عدا إنهاءات الاستحكامات، التي ستظل تحت ولاية المحاكم العامة. وبدأت محكمة الأحوال الشخصية في الرياض فعلياً بتنفيذ خطة قضايا الجلسة الواحدة إلا ما يتطلب النظر القضائي المزيدَ من فحصه واستطلاعه.

وبهذه المناسبة نتوجه بالشكر إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ولمعالي وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى على ما لقيه القضاء من دعم ومتابعة حتى وصل إلى ما وصل إليه، كما نتقدم بالشكر للمجلس الأعلى للقضاء ولكل منسوبي وزارة العدل لتحقيق ما وصلنا إليه من تقدم في كافة مجالات التقاضي.

 

مشاعل السناني

مستشارة قانونية

​برنامج الأمان الاسري الوطني​

Skip Navigation Links
المركز الإعلامي
الأخبار
المقالات
عمل المرأة في ظل النظام الجديد
اليوم العالمي لمكافحة المخدرات
الإساءة اللفظية ضد الطفل
الهيكلة القضائية الجديدة نقلة نوعية في تاريخ القضاء السعودي
اليوم العالمي لمحو الأمية
اليوم العالمي للزهايمر
العناد لدى الأطفال! أسبابه وعلاجه
وداعا يا ملك الإنسانية
شنق الذات لعبة الاختناق
العلامات والمؤشرات للإساءة والعنف الأسري
حقوق الطفل في الشريعة الاسلامية
طاقات الشباب والمستقبل
كيف نصل الى شباب آمن؟
البرنامج التمهيدي للطفل قبل دخول المدرسة وتجنب قلق الانفصال
حقوق المسنين
العنف الأسري والإعلام الخطاب المفقود
ملامح من خصوصية المرأة في نظام الإجراءات الجزائية السعودي
آلية تعامل جهاز الأمن العام ( الشرطة ) مع قضايا العنف الأسري
جلسات الإرشاد السلوكي المبكر لحالات العنف الأسري
حقوق المرأة في الأنظمة السعودية
حقوق المرأة في النظام السعودي
العقاب التأديبي ضد الأطفال
عنف الاقران
لماذا يعتدي المعتدي؟
تعرفي أكثر على تطبيق اعرفي حقوقك
مبادرة "تربيتهم .. هوية"
مبادرة " حيروني"
إهمال الأطفال
شهر مارس شهر تاريخ المرأة
التنمُر
نصائح للوقاية من العنف الجنسي ضد الأطفال
المملكة العربية السعودية ضد الإيذاء والعنف الأسري
أيهما أكثر عرضة للعنف المرأة الحامل أم المرأة غير الحامل ؟
تقنين الأحوال الشخصية.. ضرورة لا ترف
النساء شقائق الرجال
الدوافع
مظاهر الاضطرابات النفسية لدى الأطفال
العنف الجنسي ضد الأطفال.. الأسباب والوقاية
من جد في التربية وجد البر والرعايه في الكبر
الخلافات الزوجية و أثرها على سلوك الطفل من خلال دراسة: Hostility, Hostile Detachment, and Conflict Engagement in Marriages: Effects on Child and Family Functioning
المعادلة الصحيحة للأمن الأسري
العنف الأسري .. هل نقضي على السبب ؟
العنف الأسري
اكتئاب ما بعد الولادة
تمكين المرأة
أطفال .. خارج أسوار المدرسة
اليوم العالمي لمتلازمة داون
حملة التوعية بإصابات الرأس عند الرضَّع
الحماية بالتمكين الاقتصادي وجهان لعملة واحدة
التواصل الأسري ... مفتاح سحري
الفعاليات
الملف الصحفي
مكتبة الفيديو